التداول عبر الأنترنيت

التداول عبر الأنترنيت : خطوات ستساعدك لإختيار وسيط الفوركس

تعد السوق المالية الأجنبية أكبر سوق مالي في العالم ، حيث يبلغ متوسط قيمة التداول يوميًا أكثر من 4 تريليون دولار ، كما أنه من الصعب اختيار منصة تجارة الفوركس المناسبة نظرًا لعدم تضمنها لسوق مركزي ، بالإضافة إلى العدد الهائل من وسطاء فوركس والمتزايد بشكل دائم ، لذا عند اختيار الوسيط المناسب للمتداولين يجب التركيز جيدًا والفحص من خلال طرق معينة ، وخاصة وسط هذا الكم الهائل من إعلانات الوسطاء عبر المجلات والإنترنت ، لذا نتناول في هذا المقال طريقة اختيار وسيط الفوركس المناسب .

هدا مجرد إعلان فقط

كيف تختار وسيط الفوركس المناسب

من خلال تلك الخطوات يمكنك اختيار وسيطًا الفوركس المناسب لإجراء نشاطك التجاري في السوق المالي الأجنبي ، وهي كالآتي : [1]

الالتزام التنظيمي في الولايات المتحدة

عند اختيار وسيط تجارة عليك التأكد من انضمامه لمنظمتين بشكل أساسي ، أولًا الرابطة الوطنية للعقود المستقبلية ” NFA ” وهي منظمة ذاتية التنظيم الصناعة ، حيث تقوم بصناعة العقود المستقبلية في الولايات المتحدة الأمريكية ، وتعمل هذه المنظمة على حماية السوق المالي المدرج بها والتجار والمستثمرين وتساعد المتداولين على تحمل المسئوليات التنظيمية . [1]

ثانيًا لجنة العقود الآجلة في الولايات المتحدة ” CFTC ” وهي وكالة حكومية مستقلة تنظم أسواق العقود الآجلة للسلع والخيارات ، وتعمل تلك المنظمة على حماية الوسيط المنضم إليها والمتداولين في السوق من الاحتيال والتلاعب والممارسات التجارية غير السليمة ، من خلال بيع السلع والخيارات المالية الآجلة ، كما تقوم بدعم أسواق العقود العاجلة وتفتح مجالات المنافسة المالية الآمنة . [1]

ليس بالضرورة أن يكون موقع الإنترنت الشهير الذي يعلن عن وسيطًا تجاريًا منضمًا لتلك المنظمات ، ولكن عند الدخول إلى صفحات الويب الخاصة بالوسطاء سيكون متوفرًا معلومات عنها في القسم ” عنا ” وستعرف عند قراءة الوصف ما إذا كان منضمًا لـ ” NFA ” ويخضع لقوانين وقواعد الـ ” CFTC ” ، هذا الأمر ليس في الولايات المتحدة فقط ، ولكن لكل دولة هيئات تنظيمية خاصة بها ، وذلك للخطورة المحتملة على الودائع وضمان الوسيط ، لذا يجب التعامل تجاريًا مع الشركات التي تخضع للتنظيم المتفق عليه في الدولة . [1]

تفاصيل الحساب

كل منصة تجارية في فوركس لديها عروض حساب مختلفة ، تتضمن الآتي :

الرافعة المالية والهامش

الرافعة المالية هي قرض يقدمه الوسطاء لأصحاب حسابات الهامش ، وهي مجموعة متنوعة من المبالغ مثل ” 1:50 أو 1: 200 ” ، على سبيل المثال من خلال استخدام المتداول الرافعة المالية 1:50 يمكنه رفع حسابه 1000 دولار ليحتل مركزًا قيمته 50000 دولار ، كذلك تقوم الرافعة المالية بدعم المتداولين في المراكز الرابحة حيث تزيد من فرصة الربحية ، لكن مع وجود احتمالات للخسارة طبيعية في السوق المالية فإن في حالة استخدام الرافعة الربحية يسبب تدمير حساب المتداول ، لذا يجب للمتداول استخدام الرافعة الربحية بحذر شديد . [1]

العمولات والفوارق

وتعتبر العمولات والفوارق هما مصدر أرباح الوسيط ، إذ يجني الوسيط الذي يستخدم العمولات نسبة مئوية من هامش الربح ، كذلك يجني من الفرق في السعر بين العرض وسعر زوج العملات الأجنبية ، ولكن غالبية الوسطاء يعلنون أنهم لا يتقاضون أي عمولات ، وعوضًا عن ذلك فإنهم يكسبون الأرباح من خلال فروق الأسعار ، مثال: إذا كان سعر السبريد ثابتًا بثلاثة نقاط ، والنقطة هي الحد الأدنى لوحدة تغيير السعر في الفوركس ، فهذا يعني أن سعر السبريد ليس ثابتًا ويتغير بحسب تقلبات السوق المالية ، أما زوج العملات الأجنبية مثل ” EUR \ USD ” من 1.3943 – 1.3946 يحتوي سعره على ثلاثة نقاط ، مما يعني أن بمجرد شراءه من قبل أحد المتداولين عند 1.3946 فإذن ذلك يعني أن المركز فقد بالفعل ثلاثة نقاط من قيمته لذا لا يجب بيعه فورًا إلا بـ 1.3943 ، وهكذا كلما كان الفارق كبيرًا كلما كان تحقيق الربح قليلًا ، وغالبًا ما تكون أزواج العملات الأجنبية الشائعة مثل ” EUR \ USD \ GBP \ USD ” ذات فروق أسعار أقل من الأزواج الأخرى . [1]

الإيداع الأولي

حسابات الفوركس تحمل ميزة هامة جدًا للمتداولين الجدد ، حيث تسمح بتمويل الحساب من خلال إيداع أولي صغير ، يمكن أن يكون 50 دولار فقط وبالإضافة إلى الرافعة المالية مما يعزز من القدرة الشرائية بشكل أكبر مقارنة بالإيداع الأولي الصغير ، ويقدم غالبية الوسطاء في فوركس حسابات قياسية و صغيرة ومتناهية الصغر . [1]

سهولة الودائع والسحب

عادة ما يقدم وسطاء فوركس طرق سهلة لأصحاب الحسابات في سياسات السحب والإيداع ، حيث يمكن لأصحاب الحساب أن يقوموا بإيداع أموالهم عن طريق بطاقات الائتمان أو دفع ACH أو من خلال  PayPal أو عبر حوالة بنكية أو شيك تجاري أو شخصي ، كذلك إجراء عمليات السحب عن طريق الحوالات البنكية أو الشيكات ، مقابل رسومًا بسيطة يفرضها الوسيط على هذه العمليات . [1]

أزواج العملات المعروضة

من الضروري أن تقدم الوسطاء أزواج العملات الرائجة في السوق المالي ، حيث أن هناك عدد هائلًا من العملات المتاحة للتداول ، ولكن ينص الاهتمام على بعض هذه العملات فقط ، وفي النتيجة يحدث التداول بسيولة مالية مرتفعة ، العملات الأساسية هي ” الدولار الأمريكي ، الين الياباني ، اليورو ، الفرانك السويسري ، الجنيه البريطاني ” . [1]

خدمة العملاء 24 ساعة

التداول في السوق المالية دائم على مدار الـ 24 ساعة يوميًا ، لذا يجب على خدمة العملاء الخاصة بالوسطاء أن تعمل خلال تلك الفترة ، حيث أن الرد عبر رسائل صوتية مسجلة يكون سيئًا في كثير من الحالات ، ومن خلال خدمة العملاء يمكنك أن تعرف الإجابة بإيجاز ن فوارق الأسعار والرافعة المالية واللوائح القانونية الخاصة بالوسيط ، وأن تعلم فترة عمل الوسيط في تداول الأوراق المالية وحجم التجارة ، لأن التعامل مع الوسطاء الأكبر خبرة يوفر الوصول لأسعار أفضل . [1]

منصة التداول

منصة التداول هي بوابة دخول المتداول لعالم الاستثمار ، لذا يجب التأكد من النظام الأساسي ومعرفة البرامج ذات سهولة الاستخدام ، أي معرفة أدوات التحليل الفنية التي يوفرها والدخول إلى الصفقات والخروج الآمن منها ، كذلك تمتلك منصة التجارة الجيدة أزرار واضحة ” بيع \ شراء ” وتلك هي النقطة الأهم ، حيث تؤدي منصات التداول ذات الواجهة السيئة إلى كوارث مالية حيث تضغط على زر خاطئ يغلق جميع المراكز المفتوحة ، أو إضافة غير مقصودة ، أو البيع على المكشوف بدلًا من الشراء .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق